شبكة الأردن لعلم الحريق و هندسة أنظمة الإطفاء
أهلا و سهلا بك مرة أخرى في منتدى شبكة الأردن لعلم الحريق و هندسة أنظمة الإطفاء، نتمنى ان تجد الفائدة و المعرفة و مشاركتنا بكل ما هو جديد، للإستفسار او لطرح الأسئلة قم بزيارة المنتدى العام، كما يمكنك زيارة المنتديات المتخصصة لقراءة المزيد عن كل ما يتعلق بعلم الحريق و هندسة أنظمة الإطفاء و علم الإنقاذ و الإسعافات الأولية و المزيد.

نتمنى لك تصفح ممتع و مفيد

مع تحيات إدارة المنتدى

المهندس

تـــــامـــر القــــــباعي
شبكة الأردن لعلم الحريق و هندسة أنظمة الإطفاء

Online Fire Science & Fire Protection Engineering ... منتدى شبكة الأردن لعلم الحريق و هندسة أنظمة الإطفاء
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
انضموا الى مجموعتنا على FACEBOOK و تابعونا على Twitter للمزيد من تكنولوجيا هندسة الإطفاء و المحاضرات القيمة و آخر الأخبار
أهلا وسهلا بك

أضف تعليق على الموضوع عبر الفيسبوك
Like on Facebook
بحث في المنتدى
تابعنا على تويتر
المواضيع الأخيرة
بحث في المنتدى
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط شبكة الأردن لعلم الحريق و هندسة أنظمة الإطفاء على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 تعريف الدفاع المدنى (الجزء الأول)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد زين قاسم
مساعد إداري
مساعد إداري


ذكر
عدد الرسائل : 17
تاريخ التسجيل : 03/02/2007

مُساهمةموضوع: تعريف الدفاع المدنى (الجزء الأول)   الإثنين يونيو 04, 2007 12:42 am

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
تمهيد
بداية انطلاقا من خدمة مجتمعنا العربي والإسلامي والأسرة والأفراد ونشراً طرق الوعي

الوقائي لعلم الإطفاء من خطر نشوب الحرائق وطرق مواجهتها بالطرق السلمية والصحيحة
بالتخطيط الجيد والسليم عن طريق الدفاع المدنى صمام الامن والامان فى مجتمعنا
لذالك نتطرق إلى معرفة مبادئ نشات الدفاع المدنى فى حياتنا
.


منذ الخليقة الأولى حاول الإنسان أن يقي نفسه من ويلات الكوارث فسكن الكهوف والمناطق المرتفعة.ومنذو أن تعرف على طبيعة هذه الأرض وهو يواجه المخاطر بكافة أنواعها منها المخاطرالطبيعية كالأمطار الشديدة وما يصاحبها من صواعق وسيول وفيضانات وكذلك الأعاصير والزلازل والبراكين وغيرها من المخاطرالطبيعية التي لا يخلو منها أي قطر في العالم وكذلك مخاطر الأوبئة والأمراض التي كانت تفتك بالمجتمعات البشريةمع تطور الحياة ازدادت المخاطر التي تواجه الإنسان ومنها الحرائق الصغيرة في المساكن وغيرها كما أصبح الإنسان يواجه مخاطر الحوادث الكبيرة في المجمعات السكنية والتجارية والصناعية ناهيك عن الحرائق التي تنشأ عن الحروب وأعمال التخريب و هناك مخاطر الحروب النووية والكيماوية والجرثومية... إلخ. التي تواجه الإنسان في هذا العصر. وقد تطورمع الإنسان مفهوم الوقاية من الأخطار واتخاذ الاحتياطات والتدابير اللازمة لمواجهة الأخطار التي يواجهها بحسب تلك المخاطر ومع ازدياد تلك المخاطر وتطور الحياة ظهرت الحاجة لإقامة منظمات أخذت مسميات متعددة (كالحماية المدنية) (الدفاع المدني) (الدفاع الاجتماعي) (الدفاع السلمي) وغير ذلك من المسميات من أجل المحافظة على أرواح الناس ومساعدتهم عند حدوث كوارث طبيعية أو صناعية في زمن السلم أو الحرب و كانت إجراءات الدفاع المدني بدائية فى ذلك الوقت لذا ظهرت أهمية الدفاع المدني بعد الحرب العالمية الأولى حيث كانت الخسائر بين العسكريين أكثر منها بين المدنيين
Image hosted by servimg.com

و بعد الحرب العالمية الثانية بدأت الدول تعي أهمية جهاز الدفاع المدنى نتيجة الخسائر الكبيرة بين المدنيين و كذلك الدمار الذي لحق بالمنشآت المختلفة والمخاطر الكبيرة جداً التي تواجه الإنسان أصبحت تهدد البشرية كالناتجة عن انفجار المفاعلات النووية التي تستخدم لأغراض سلمية كما حدث في محطة (تشرنوبل) السوفيتية وقد يحدث في بعض الدول التي لديها مخاطر من هذا النوع تسرب إشعاعي ولأمر ما لا يشعر السكان المجاورون.
ولذلك بدا مفهوم الدفاع المدني بما هو معروف في بلدان العالم المتقدم وبإنشاءالأساسات والقواعد العامة للدفاع المدني التي حرص ولاة الأمر في هذه البلادعلى أهمية الدفاع المدني في حالات كثيرة أهمها حالة السلم أو الاضطرابات الداخلية أو الاحتلال أو إعادة تعمير البلاد بعد الكوارث كما يمكن للدفاع المدني أن يساهم في مجالات الحوادث العامة في الطيران المدني والسكك الحديدية والحرائق والانفجارات والمرور والانهيارات والفيضانات والأعاصير وغرق البواخر والزلازل وانهيار السدود والتلوث الكيميائي والذري والتسمم وذوبان الثلوج والأوبئة السامة والمجاعة والحروب الأهلية والحروب التقليديةوالكيميائية والبيولوجية والنووية وغيرها. لذا يجب وضع دراسات ملائمة وبحوث أكاديمية وتطبيقية تعالج المخاطر السابقة
والتي يتوقع أن يزداد تأثير بعضها بين حين وآخرفي العقود القادمة أما أهم الأجهزة التنظيمية للدفاع المدني فتتمثل بالإنذار والتنبيه والاتصالات والأمن أو المخابرات ومكافحة الحرائق والإنقاذ وأمن المياه والكهرباء والغاز والإسعاف والإغاثة والنقل والصيانة والملاجئ كما أن الهيكلية الإدارية تتغير من بلد لآخر حسب وضعها السياسي والاقتصادي والاجتماعي والجغرافي حيث تتكون من أقسام متخصصة ترسم سياسة بحوث التطوير والعمل الميداني وعلاقتها مع أجهزة الدول الأخرى من خلال وضع المراجع والنظم القانونية والإعلامية والتوعية المختلفة.
كما اهتمت بعض الدول في مساهمة الدفاع المدني في القطاع الصناعي وذلك بهدف حماية الصناعة والإبقاء عليها واستمرارها على المستويين الوطني والإقليمي في حالات الطوارئ والحرب والسلم وعلى تزويد هذا القطاع الحيوي الهام والذى جمع فى طياتة كل مايتعلق بتوفير الحماية فى جميع مجالات الحياة من إطفاء ومكافحة حرائق , وإنقاذ,وإسعاف ,ووقاية ,وحماية ميدانية ,وحماية ذاتية, بالمعدات الحديثة المتطورة وإعداد الرجال القادرين على تقييم هذه المخاطر ومواجهتها مسلحين بالإيمان بالله وبالمعرفة والقدرة التي تمكنهم بإذن الله من تحقيق الحماية والسلامة للبلاد وللسكان
ومن ذلك الوقت بدا تطور تعريف الدفاع المدنى مع تطورالثورة الصناعية فى البلادوأعتبر الدفاع المدني من الاجهزة المسئولة عن حماية المجتمع والثروات الاقتصادية في الدول ضد كافة المخاطر سواء كانت مصادرها الطبيعية أو كان مصدرها الانسان نفسه .
وذلك من خلال وضع مجموعة من الإجراءات التدابيرالوقائية التي تواكب معطيات النهضة التنموية الشاملة التي عمت البلاد وبخاصة التنمية الصناعية ويتفاعل معها ومن هذا المنطلق حرصت البلاد على إيجاد مراكز للدفاع المدني في مختلف المحافظات والمناطق آخذة في الاعتبار معايير محددة حسب متطلبات كل محافظة ومنطقة ووفق الامكانيات المتاحة
Image hosted by servimg.com

كما يتم بين فترة وأخرى استحداث الاليات والمعدات التي تساعد رجال الدفاع المدني في أداء واجبهم وفي مجال الوقاية من المخاطر والحد من الحوادث والتقليل من وطئتها فإن الادارات العامة للدفاع المدني ومن خلال إدارات الوقاية من أخطار الحريق مستمرة في جهودهم بوضع الخطط واللوائح التي توفر القدر الاكبر من الوقاية والسلامة من الحوادث والكوارث التي تهدد حياة الانسان وتم وضع تعريف شامل للدفاع المدنى وهو

تعريف الدفـــاع المدنى
الدفــاع المدني هو وقاية الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة وتأمين سلامة المواصلات والمخابرات وضمان سير العمل بانتظام فـي المرافـق العامة وحماية المبـاني والمنشآت والمؤسسات والمشروعات العامـة والخـاصة ومصادر الثروة الوطنية في حــالات الحرب والطـوارئ والكوارث العامـة .
وذلك بعد وضوح أن الدفاع المدنى يتدخل فى كل مجالات حياتنا و أن التقدم العلمى المستمر يكشف بين وقت واخر عن وسائل وتدابير جديدة للدفاع المدنى ويتطور بتطور الحياه وتزداد أهمية الدفاع المدني في معظم دول العالم الغنية والفقيرة معاً وذلك بسبب الحاجة المتسارعة له في سبيل توفير الحماية والأمن والاستقرار العالمي. وقد تطورت نظرية الدفاع المدني من خلال تعدد اختصاصها في مواجهة المخاطر المختلفة والمتمثلة بالتلوث البيئي والإشعاعي والكيميائي والكهرومغناطيسي والكوني وكذلك الكوارث الطبيعية والعامة كالزلازل والبراكين والفيضانات والحرائق والتصحر وهناك أيضاً المخاطر الجديدة المتمثلة بالهجوم أو التدفق المعلوماتي والإعلامي الذي لايتفق وشريعتنا الإسلامية أما نقص المياه وموارد الطاقة وانتشار الأمراض الجديدة وازدياد عدد العمليات الإرهابية فسوف يؤدي إلى عدم الاستقرار وبالتالي فإن مسؤولية الدفاع المدني في مواجهة تلك المخاطر سترتفع وتيرتها في سبيل تخفيف آثارها إن شاء الله و إن إدراج العلوم والتقنية الحديثة في خطط وبرامج الدفاع المدني سيساعد على تشجيع وتفعيل البحوث العلمية وتبادل الخبرات وتطوير نظم التدريب والتعليم ويزداد حجم ومهام جهاز الدفاع المدني يوماً بعد يوم في مختلف دول العالم الصناعي والنامي حيث تطورت تاريخياً نظرية الدفاع المدني وخاصة في العقود الأخيرة بسبب ازدياد الكوارث والحروب والمشاكل البيئية والإشعاعية المختلفة والتي تنتشر بين حين وآخر
أما الكارثة العامة فهي رد فعل الإنسان على الحرائق العادية والانفجارات وحوادث الطرق والطيران وسقوط المباني أو القناطر أو السدود و المناجم والمنشآت الصناعية والمنشآت النووية والتسمم الجماعي وكوارث الأوبئة والصراعات المسلحة وغيرها مهددة الأمن العالمي وإن مصطلح الأمن بصورة عامة هو مفهوم شامل يتضمن أمن السياسة والاقتصاد والطاقة والمياه والغذاء والمجتمع
و إن قطاع الأمن هو الجهاز العصبي في المجتمع العصري يتطلب بناؤه أسسا قوية وقواعد متينة ومقومات شرعية لقد عمدت معظم دول العالم إلى تأسيس نظام أو جهاز فعّال يستطيع فيها توفير الأمن حيث تعرف تحت مسمى الدفاع المدني وذلك لأن الحروب والكوارث تخلق دماراً وأضراراً مفاجئة تؤثر في جوانب الحياة المختلفة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والبيئية.
لذا قامت البلدان المتقدمة على تطوير نظام دفاعي مدني إنساني لدرء المخاطر والأزمات وفي نفس الوقت سيساهم هذا النظام في تقوية الجبهة الداخلية في المجتمع قبل تعرضه إلى كوارث طبيعية أو مواجهات خارجية لقد تم تأسيس جمعية ليودوجنيف في باريس عام 1931 م والتي أصبحت حالياً معروفة تحت مسمى المنظمة الدولية للحماية المدنية وقد نشطت هذه المنظمة في الثلاثينات بإقامة مناطق أمان خلف خطوط الأعمال الحربية يعترف بها العدو والصديق ثم تطورت في العقود التالية ونظمت معارض تقنية وتوعية مختلفة شملت تجهيزات الحماية والإنقاذ والأمن وكذلك الحماية من الإشعاع وحماية المنشآت وتجنب الكوارث وغيرها كما أدى ذلك إلى تبادل المعلومات والخبرة ومع تقدم الحاسب الآلي فقد تطورت قواعد المعلومات المختصة في هذا المجال في الدول الصناعية والنامية معاً تشرف المنظمة الدولية للحماية المدنية أيضاً على تقوية وتدعيم المنظمات الوطنية للحماية المدنية المنتشرة في مختلف دول العالم وذلك من خلال برامج تعاون فني إقليمي - دولي. وبالتالي ظهر جدياً ضرورة تنظيم هيكل الحماية المدنية في عام 1960م الذي شمل معظم دول العالم حتى أن هناك وزارات مختصة بشؤون الحماية المدنية في بلدان مختلفة مثل نيوزيلندة وعلى مستوى الأمم المتحدة فقد تم تسجيل المنظمة الدولية للحماية المدنية رسمياً في 1966 م تضمن نشاطها المهام الآتية
1. تدريب مستخدمي الحماية المدنية
2. إعداد ونشر المستندات الفنية الأساسية والمراجع من أجل تسهيل واجبات ومهام الأجهزة الوطنية
3. تجميع وتسجيل جميع ما ينشر من بيانات حول النظم التابعة للحماية المدنية في العالم
4. تنمية تدريس الإسعاف ومكافحة النيران والإنقاذ بدءاً من التعليم الابتدائي وحتى التعليم العالي
5. تخطيط وتنظيم حماية المنشآت الصناعية والتجارية والحكومية
6. إجراء دراسات وبحوث تهتم بالأخطار النوعية مثل الفيضانات والزلازل والأعاصير والانزلاق الأرضي أو الثلجي والأوبئة والانفجارات والتلوث والحرائق وغيرها
7. تنظيم المساعدة الإقليمية في حال وقوع كارثة
8. التعاون مع المنظمات والمؤسسات المختصة

أما على المستوى العربي فقد تم إنشاء المكتب العربي للحماية المدنية والإنقاذ وذلك بناءً على قرار مجلس وزراء الداخلية العرب في عام 1983 م يتبع إدارياً جامعة الدول العربية وعلى صعيد دول مجلس التعاون الخليجي فقد توالت اجتماعات عديدة تخص تشكيل لجان تقييم ومتابعة للأجهزة الأمنية في وزارات الداخلية وعقد أول اجتماع متخصص للدفاع المدني في أبو ظبي في الفترة 29 مارس 1987م ثم في الرياض 12- سبتمبر 1988م حيث تتوالى الاجتماعات سنوياً لتدارس آخر المستجدات في هذا الموضوع.
وعلى الصعيد المحلي فى السعودية فقد أنشئت في عام 1402 هـ إدارة الإغاثة والحماية من الكوارث ثم أعيد تشكيلها عام 1406 هـ إلى مسمى الحماية المدنية حيث تحولت إلى إدارة عامة مستقلة باسم الإدارة العامة لشؤون الحماية المدنية ونظراً لحداثة هذه الإدارة فقد وضعت خطة عمل تتماشى مع المتطلبات الحالية والمستقبلية في مجال الحماية المدنية في المملكة العربية السعودية شملت النقاط الآتية :
1. تصنيف المعلومات المختلفة بأشكال المخاطر القدرية والصناعية ودرجة خطورتها ومواقعها وتأثيراتها ووضع الخطط اللازمة لمواجهتها.
2. التنسيق مع هيئة حماية البيئة لتحديد المخاطر التي تهدد السكان من أجل تزويدها بأجهزة الإنذار المبكر
3. إصدار بيانات وسجلات المواد الخطرة وخصائصها ونطاق خطرها والعمليات اللازمة للتغلب عليها
4. وضع الخطط الكفيلة للاستجابة للطوارئ في مواجهة الكوارث
5. التنسيق مع المراكز العلمية وهيئة حماية البيئة في كيفية التخلص من مخاطر النفايات
6. الإشراف على تسجيل مستويات الحماية في المخابئ أو الملاجئ وخلافها
7. الإشراف على وضع الخطة العامة للعمل التطوعي
8. وضع القواعد والأسس اللازمة لوسائل الإنذار المستخدمة
9. تحديد نغمات الإنذار وإبلاغها للجهات المعنية
10. إصدار تعليمات استخدام وسائل الإنذار
11. الإشراف على مباشرة أعمال الإغاثة وتوزيع المواد على المتضررين
12. متابعة عمليات الإنقاذ وإقامة معسكرات الإيواء ونقل المتضررين إلى أماكن آمنة
13. التنسيق الدوري الدولي لعمليات الإغاثة
14. متابعة وإعداد التدابير الإحصائية السكانية بالتعاون مع الجهات المختصة
15. التنسيق مع الوزارات والمصالح والمؤسسات العامة والخاصة لوضع إمكاناتها تحت تصرف الدفاع المدني في الحالات الطارئة
16. تحديد متطلبات وأساليب العمل في مراكز العمليات الثابتة والمتحركة
17. التنسيق مع وزارة الإعلام لوضع السياسة الإعلامية وتوعية السكان في المناطق المعرضة للخطر
هذا ويتكون جهاز الدفاع المدني في المملكة العربية السعودية من المجلس الأعلى للدفاع المدني ومجلس الدفاع المدني في المدن والمديرية العامة للدفاع المدني وقد صدر الأمر السامي الكريم رقم 6858 وتاريخ 24/3/1385 هـ بالموافقة على إنشاء المديرية العامة للدفاع المدني وتعزيزها بالأجهزة اللازمة والميزانية الخاصة والارتقاء بمستوى الأمن والسلامة في المرافق الصناعية والمباني والتجهيزات ومحطات الطاقة ومصادر الوقود والتموين ووسائل النقل والاتصالات وغيرها و إعداد نظام عمل خاص بالطوارئ
Image hosted by servimg.com

ويعتبر جهاز الدفاع المدني أو الحماية المدنية أحد أهم العناصر التي تؤمن الاستقرار المحلي والإقليمي أو العالمي وإن أي محاولة لتطويره يجب أن يبدأ من إعداد الكوادر المتدربة والمختصة وكذلك تبني الأساليب التقنية الحديثة في العمليات المختلفة التابعة للدفاع المدني لقد تم استعراض ظواهر عديدة يمر بها عالمنا ومن أهمها ظاهرة التسخين الحراري في الجو والتغيرات الإشعاعية والكيميائية والبيولوجية التي تساهم في تعطيل البيئة كما تم تحديد أنواع المخاطر الرئيسية الحالية والقادمة من خلال دراسة التلوث البيئي والإشعاعي والكوارث الطبيعية والعامة والتدفق المعلوماتي والتدهور المائي ونقص موارد الطاقة وانتشار الأمراض والأوبئة الجديدة والعمليات الإرهابية والانفجارات. وبناءً على ذلك تم وضع تصورات يمكن فيها تفعيل جهاز الدفاع المدني لمواجهة تلك المخاطر على المدى القريب أو المتوقعة على المدى البعيد وعلى هذا الأساس فإن يجب تحديث جهاز الدفاع المدني على سبيل المثال فى

1. تطوير مشاريع الدفاع المدني التقنية الفنية المختلفة بالتنسيق مع الجهات المختصة
2. إعداد خطط تدريبية تختص بمواضيع الحماية المدنية والمطلوبة على المدى القريب أو البعيد
3. تطوير وسائل الاتصالات والإنذار والمعلومات في كافة قيادات وفرق الدفاع المدني.
4. تطوير نظام رصد المناخ والعوامل الجوية والملوثات البيئية المختلفة بالتعاون مع جهات علمية مختصة
5.تحديث أجهزة المسح والكشف الوقائية في مجالات الحرائق والكوارث والزلازل والبراكين والإشعاعات المؤينة والموجات الكهرومغناطيسية وعمليات الإنقاذ وبناء الملاجئ المختلفة.
6. توفير الكهرباء والحرارة باستخدام مصادر الطاقة المتجددة (الطاقة الشمسية وطاقة الرياح) وذلك في الحالات الضرورية لتشغيل الأجهزة الكهربائية والإلكترونية وتوفير مياه الشرب وأجهزة التطعيم الطبية وعربات النقل والطوارئ وهنا يمكن للنظم الكهروضوئية والمقطرات الشمسية ونظم السخانات الشمسية أن تساهم في ذلك.
7. الاهتمام بالتوعية الإعلامية وإعداد المواطنين لتحمل المسؤولية في مجال الوقاية من الكوارث والمشاركة في حماية المجتمع وذلك بالتنسيق مع وزارة الأعلام والمعاهد التعليمية والتدريبية المختلفة
8. توجيه الابتكارات والبحوث العلمية لزيادة الفعالية في جهاز الدفاع المدني وخاصة في مجال عمليات الإغاثة والتقنية الحديثة.
9. تشجيع الباحثين الراغبين في التخصص في موضوعات الدفاع المدني
10.تنظيم لقاءات علمية محلية وإقليمية وعالمية تهدف إلى تطوير جهاز الحماية المدنية بمختلف اختصاصاته.
11.إنشاء مراكز أو وحدات بحوث تابعة للدفاع المدني
12.تبادل الخبرات وتقوية أوتار التعاون الإقليمي والعربي والإسلامي في مجال الدفاع المدني.
Image hosted by servimg.com

ويوجد تكملة هذا الموضوع فى الجزء الثانى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Tamer Qebai
مدير عام موقع و منتدى شبكة الأردن
مدير عام موقع و منتدى شبكة الأردن


ذكر
عدد الرسائل : 309
العمر : 39
البلد : الأردن
المدينة : عمـــان
تعليق : اللهم هب لنا من أمرنا رشدا و أهدنا الى الطريق القويم
تاريخ التسجيل : 12/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: تعريف الدفاع المدنى (الجزء الأول)   الإثنين يونيو 04, 2007 4:22 am

مجهود طيب و رائع أخي محمد

الى الأمام انشاءالله

_________________
- إن أصبت فهو توفيق من الله تعالى و إن أخطأت فمن نفسي و من الشيطان

المدير العام لمنتدى شبكة الأردن

المهـــــندس

تـــــامــر القـــــباعــي

عمّـــأن - الأردن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
thekind_85
عضو مشارك
عضو مشارك


ذكر
عدد الرسائل : 24
العمر : 31
البلد : egypt
المدينة : cairo
تعليق : fire
تاريخ التسجيل : 02/01/2009

مُساهمةموضوع: good job   الجمعة يناير 02, 2009 4:39 pm

بارك الله فيك اخى فى الله المهندس تامر وجزاك الله خيرا على هذا المجهود الرائع وجعله الله فى ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
herald
عضو نشيط
عضو نشيط


ذكر
عدد الرسائل : 45
العمر : 48
البلد : جمهورية مصر العربية
المدينة : القاهرة
تاريخ التسجيل : 10/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: تعريف الدفاع المدنى (الجزء الأول)   السبت يناير 03, 2009 5:31 pm

الأخ الفاضل محمد زين

جزاك الله خيراً على هذا الموضوع الهام والرائع .. وفى انتظار باقى الأجزاء.

_________________
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

" إذا رأيتم الحريق فكبروا ، فإن التكبير يطفئه "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تعريف الدفاع المدنى (الجزء الأول)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة الأردن لعلم الحريق و هندسة أنظمة الإطفاء :: منتديات عامة ثقافية :: منتدى المشاركات العامة-
انتقل الى: